ديلي تلغراف: داعش الارهابي يرتكب فظائع لإبقاء الموصل تحت سيطرته

113 مشاهدات

0   0

نشرت صحيفة الديلي تلغراف تقريرا لـ"بن فارمر"، المراسل الدفاعي للصحيفة بعنوان "تنظيم داعش يستخدم المقاتلين الأجانب لتنفيذ أعمال وحشية في المواجهة الأخيرة في الموصل" يقول فيهإن تنظيم "داعش" الارهابي الذي يتقهقر وينسحب في الموصل يستخدم المقاتلين الأجانب لارتكاب فظائع في محاولته اليائسة لإبقاء المدينة تحت سيطرته، مضيفا أن المقاتلين الأجانب ومن بينهم بريطانيون، يستخدمون كخط دفاع نهائي نظرا لوحشيتهم إزاء السكان المحليين، حيث قال المتحدث باسم التحالف الدولي الكولونيل دورايان، إن نحو ألف من ارهابيي التنظيم ما زالوا في المدينة من بينهم عدد كبير من المقاتلين الأجانب، مشيرا الى أن التنظيم يستخدم ما يشبه الأسلحة الكيماوية، ويستخدم أساليب وحشية، ويعدمون أشخاصا لمجرد رغبتهم بالمغادرة، هذا وتؤكد الصحيفة إن تدفق المقاتلين الأجانب للانضمام للتنظيم توقف لأن القوات العسكرية قطعت طرق الإمداد أمام المتطرفين، ومع اندحار التنظيم يسعى الكثير من المقاتلين الأجانب إلى المغادرة والعودة لأوروبا، ولكنهم يقبض عليهم أو يقتلون على يد القوات العراقية والسورية والكردية.

شاهد المزيد
تعليقات