مراجع الدين العظام يدينون التفجير الارهابي الذي طال اهالي الفوعة وكفريا في مدينة حلب السورية

138 مشاهدات

0   0

ندد مراجع الدين العظام التفجير الارهابي الذي طال أهالي منطقتي كفريا والفوعة في مدينة حلب السورية، مشددين على محاربة الفكر التكفيري ومؤيديه، حيث استنكر المرجع الديني الشيخ بشير النجفي والمرجع الديني السيد محمد سعيد الحكيم والمرجع الديني السيد محمد تقي المدرسي في بيانات لهم التفجير الارهابي عادينه جريمة حرب، داعين الجهات المعنية والهيأت الدينية والمنظمات الانسانية وجميع الدول الى ادانة هذا العمل الوحشي بحق المدنيين الابرياء من اتباع اهل البيت (عليهم السلام)، مشددين على ضرورة محاسبة كل من له يد فيه ومنع تكراره، حاثيين الجميع على محاربة الفكر التكفيري ومروجيه وداعميه، الذي يبعث في الارض فسادا ويهدد الامن والسلم العالميين.

شاهد المزيد
تعليقات